منتديات داماس


Moved to new forum, Click Here to register

عجب عجب عجب عجب _مثال السماجة_

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من أسمج ما قرأت لشاعر إسمه بن سودون

شاعر قديم وبصراحة سمج

وده بعض الأدلة من شعره (تموت من الضحك)

عجب عجب عجب عجب بقر تمشى ولها ذنــــــــب‏ .. ولها في بزبزها لبــــــــــن
يبدو للناس إذا حلبـــــــــوا‏ .. من اعجب مافي مصر يرى
الكرم يرى فيه العنب .. والنخل يرى فيه بلح
وايضا يرى فيه رطب
والمركب مع ما قد وسعت .. في البحر بحبل تنسحب
والناقة لامنقار لها .. والوزة ليس لها قنب
والخيمة قال النــــــــاس إذا نصبت فالحبل لها طنـــــــب‏
لابد لهذا من سبب
حزر فزر ماذا السبب
لا تغضب يوما إن شتمـــت .. والناس إذا شتموا غضبوا‏
زهر الكتان مع البلســـــان .. هما لونان ولا كـــــــــــــذب‏
البيض إذا جاعوا أكلــــــــــوا .. والسمر إذا عطشوا شربــــوا‏ ‎

و :
‎ البحر بحر والنخيل نخيل ... والفيل فيل والزراف طويل والأرض أرض والسماء خلافها... والطير فيما بينهن يجول
وإذا تعاصفت الرياح بروضة ... فالأرض تثبت والغصون تميل
والماء يمشي فوق رمل قاعد ... ويرى له مهما مشى سيلول‎


وده نثر له
كنت وأنا صغير بليداً لا أصيب فى مقال ولا أفهم ما يقال.. فلما نزل بى المشيب زوجتنى أمى بامرأة كانت أبعد منى ذهناً إلا أنها أكبر منى سناً وما مضت مدة طويلة حتى ولدت.. والتمست منى طعاماً حاراً.. فتناولت الصحفة مكشوفة.. ورجعت إلى المنزل آخذ المكبة.. والمكبة هى غطاء الصحفة.. فنسيت الصحفة.. فلما كنت فى السوق تذكرت ذلك فرجعت وأخذت الصحفة ونسيت المكبة.. وصرت كلما أخذت واحدة نسيت الأخرى.. ولم أزل كذلك حتى غربت الشمس فقلت: لا أشترى لها فى هذه الليلة شيئاً وأدعها تموت جوعاً.. ثم رجعت إليها وهى تئن وإذا ولدها يستغيث جوعاً.. فتفكرت كيف أربيه.. وتحيرت فى ذلك.. ثم خطر ببالى أن الحمامة إذا أفرخت وماتت ذهب زوجها والتقط الحب.. ثم يأتى ويقذفه فى فم ابنه وتكون حياته بذلك.. فقلت: لا والله لا أكون أعجز من الحمام، ولا أدع ولدى يذوق كأس الحِمام (الموت).. ثم مضيت وأتيته بجوز ولوز فجعلته فى فمى.. ونفخته فى فمه فرادى وأزواجاً.. أفواجاً أفواجاً حتى امتلأ جوفه وصار فمه لا يسع شيئاً وصار الجوز واللوز يتناثران من أِشداقه حتى امتلأ فسررت بذلك وقلت: لعله قد استراح.. ثم نظرت إليه وإذا به هو قد مات.. فحسدته على ذلك وقلت: يا بنى إنه قد انحط سعد أمك وسعدك قد ارتفع.. لأنها ماتت جوعاً وأنت مت من الشبع!.. وتركتهما ميتين ومضيت آتيهما بالكفن والحنوط .. ولما رجعت لم أعرف طريق المنزل.. وها أنا فى طلبه إلى يومنا هذا…!!! ‎

ولو حد عايز يعرف قصته يدخل هنا


http://arz.wikipedia.org/wiki/%D8%A7...AF%D9%88%D9%86


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



هههههههههههههههههه
مشكور أخى على الموضوع


عجب عجب عجب عجب بقر تمشى ولها ذنــــــــب‏ .. ولها في بزبزها لبــــــــــن
يبدو للناس إذا حلبـــــــــوا‏ .. من اعجب مافي مصر يرى

الكرم يرى فيه العنب .. والنخل يرى فيه بلح

وايضا يرى فيه رطب هههههههههههههههه

وعجبى




يا أخى السماجة دى حاجة تضحك أوى ألف شكر على المرور أستاذ أحمد نورت الموضوع والله


إنه شاعر مميز بأسلوبه ، ولا أعلم إن كان صحيحا أن هذا من شعر عصر الانحطاط .


الشاعر أستعمل فى أسلوبه الحقائق المؤكدة مثال أن البقر له ذيل
وهكذا ولكن الأسلوب فى سرد الحقائق ممتع للغاية

بارك الله فيك وشكرا للمرور
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

DamasGate Engineering Community